مامبسيس

N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المخصصة لذلك. (مايو 2020)
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

مامبسيس

Mamshit.jpg
 

مامبسيس (بالإنجليزية : Mampsis) (بالعبرية: ממשית‏) - تلفظ بالعبرية : ممشيت. هي مدينة مامبسيس أو ممفيس النبطية (اليونانية القديمة : Μέμφις). في الفترة النبطية ، كانت مامبيس تعتبر محطة مهمة على طريق البخور ، التي إمتدت من الجبال الإيدومية ، عبر وادي عربه وطريق إرتفاع العقارب ، إلى بئر السبع أو إلى الخليل والقدس . تغطي المدينة مساحة تقدر بحوالي 10 أكر (40,000 م2) وهي المدينة الأصغر ، ولكنها الأفضل من حيث الترميم والحفاظ عليها، في صحراء النقب. المنازل الموجودة في هذه المدينة، والتي كانت تعتبر منازل فاخرة في وقتها ، تتميز بفن معماري غير إعتيادي لا يتواجد في أي مدينة نبطية أخرى. كانت تقع قرية الكرنب الفلسطينية على أراضي هذه المدينة.[1]

المدينة التي أعيد بناؤها وتم ترميمها، تعطي الزائر فكرة عن كيف كان شكل مدينة مامبسيس في ماضيها. بقيت الشوارع في هذه المدينة بأكملها على حالها وسليمة ، وهناك أيضًا مجموعات كبيرة من المباني النبطية مع غرف مفتوحة وساحات فناء وشرفات. الحجارة محفورة ومنحوتة بعناية والأقواس التي تدعم السقف مبنية بشكل جيد الذي يثير الإنطباع.

التاريخ[عدل]

تأسست مدينة مامبسيس في القرن الأول قبل الميلاد كمركز تجاري بين البتراء وغزة . واستنادا أيضًا على مجال الزراعة ، استمرت في التطور مع مرور الوقت. عندما تضاءلت تجارتها مع وقوعوالاحتلال الروماني ، طورت المدينة تجارة مربحة تتمثل بتربية الخيول الجميلة ، أخص بالذكر الحصان العربي الشهير. خلال الفترة البيزنطية تلقت مدينة مامبسيس الدعم من السلطات كمدينة حدودية (تقع على الحدود) حتى وقت جستنيان ، عندما توقف هذا التمويل وتراجع مكانة المدينة.

قبل تأسيس دولة إسرائيل ، رأى رئيس الوزراء المستقبلي دافيد بن غوريون أن مامبسيس من الممكن أن تكون عاصمة الدولة المستقبلية ، بتوافق مع حلمه بتوطين وتأهيل صحراء النقب بالسكان والإستقرار بها.

تم اكتشاف كنيستين في مدينة مامبسيس. تتميز كنيسة القديس نيلوس الغربية بأرضية مرصعة بالفسيفساء ، ذات أنماط هندسية ملونة وطيور وسلة فواكه وخمس جمل إهداء وتفاني مكتوبة في اللغة اليونانية. تحتوي الكنيسة الشرقية على منبر الذي يقف على أعمدة رخامية صغيرة ، حبث يمكن رؤية بقاياها في الموقع.

أكبر كنز تم إكتشافه في إسرائيل ، عثر عليه في مدينة مامبسيس؛ حيث كان الكنز عبارة عن 10،500 قطعة نقدية فضية ، صبة رصاصية وزنها 72 كيلوجرام منحوت عليها بعلامات صانعيها، ومجموعة من النصوص اليونانية القديمة على ورق البردي ، وأغراض أخرى تشير إلى تواجد أشخاص الأثرياء.

أعلن عن موقع مدينة مامبسيس كموقع تراثي عالمي من قبل اليونسكو في تاريخ يونيو 2005.

روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "كرنب (قرية)". الموسوعة الفلسطينية. مؤرشف من الأصل في 11 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 22 أغسطس 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)