المجيدل (فلسطين)

المجيدل
Migdal haemek view.jpg
مجدال هعيمق
المجيدل على خريطة فلسطين الانتدابية
المجيدل
المجيدل
معنى الاسم تصغير لكلمة المجدل وتعني البرج بالكنعانية
القضاء الناصرة
الإحداثيات 32°40′40.29″N 35°14′30.53″E / 32.6778583°N 35.2418139°E / 32.6778583; 35.2418139إحداثيات: 32°40′40.29″N 35°14′30.53″E / 32.6778583°N 35.2418139°E / 32.6778583; 35.2418139
شبكة فلسطين 173/231
السكان 1،900 (1948)
المساحة 2،204 دونم
18.8 كم²
تاريخ التهجير 15 يوليو 1948
سبب التهجير هجوم عسكري من قبل القوات الصهيونية
مستعمرات حالية مجدال هعيمق، يفعات

المجيدل هي قرية فلسطينية سابقة في الطرف الجنوبي لجبال الجليل، كانت تقع 6 كم جنوب شرق الناصرة وتبعد 31 كم جنوبي شرق حيفا.[1]

موقع القرية[عدل]

ترتفع المجيدل [2]240 متر فوق سطح البحر[3]؛ وقعت القرية على الطريق المُعبدة الناصرة - حيفا وكان يمر جنوب أراضيها خط أنابيب الموصل-حيفا، كما يمر بشمال القرية وادي المجيدل أحد روافد نهر المقطع.

طبوغرافية وبناء المجيدل[عدل]

الشكل العام للقرية يشبه مثلثاً قاعدته في الجنوب. في عام 1931 كان فيها 293 مسكناً بنيت من الحجارة والطين أو الحجارة والاسمنت، وفي عام 1945 بلغت مساحة بناء القرية 34 دونماً ومساحة أراضيها 8.836 دونماً..

سكان المجيدل[عدل]

في العام 1945 كان في المجيدل [4]1900 نسمة بما فيهم عرب الخريفات؛ وبذلك كانت القرية ثالث أكبر قضاء الناصرة من حيث عدد السكان.

مرافق ومنشآت واقتصاد المجيدل[عدل]

ضمت القرية مدرستين ابتدائيتين إحداهما للذكور والثانية للإناث، ومعصريتين آليتين للزيتون. وكان في القرية مجلس محلي يدير شؤونها. إعتمد اقتصاد القرية على مزروعات الحبوب والزيتون. وكان فيها 1600 دونم مزروعة زيتوناً قبل النكبة. استخدم السكان مياه ينابيع القرية تقع في اغلبها في جنوبها الغربي، ومن هذه الينابيع: عين النبعة، وعين النقب، وعين مرجنة، وعين السرهينة.

احتلال القرية[عدل]

احتل لواء غولاني التابع لعصابة الهاغانا قرية المجيدل في أثناء المرحلة الثانية من عملية ديكل خلال حرب 1948 يوم 15 يوليو 1948. تضمن الهجوم تنفيذ قصف جوي من قبل الطائرات الإسرائيلية.[5] نزح معظم سكان المجيدل إلى مدينة الناصرة القريبة حيث يعيشون كمهجرون داخلياً ومخيمات الشتات.[6]

معظم أنحاء الموقع مغطى بغابة صنوبر يستعملها الإسرائيليون منتزها. وكل ما بقي من أبنية في الموقع هو الدير وأجزاء من الكنيسة المهدمة، ولا يزال الرهبان يعيشون في الدير. كما لا تزال بقايا من منازل مدمرة وحيطان مقبرة ماثلة للعيان. وينبت الصبار وشجر التين والزيتون والرمان في الأراضي المحيطة بالموقع، والتي تحتوي على عدة آبار.[7]

أنشأ مهاجرون يهود إيرانيون مستعمرة مجدال هعيمق في سنة 1952 على أراضي القرية، على بعد أقل من كيلومتر إلى الجنوب الغربي من موقعها. أما مستعمرة يفعات الأقدم عهداً، والتي أنشئت في سنة 1926 على ما كان تقليدياً من أراضي القرية، فتقع على بعد كيلومترين إلى الغرب من الموقع.[7]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ https://www.palestinapedia.net/?s=المجيدل نسخة محفوظة 2020-04-13 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "ما لاتعرفه عن قرية المجيدل". النجاح الإخباري. 2019-04-01. مؤرشف من الأصل في 13 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ http://refugee.ps/2013/11/قرية-المجيدل/ نسخة محفوظة 2020-04-13 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Zochrot. "المجيدل". zochrot.org (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ إيلان بابيه، 2006، ص. 172 نسخة محفوظة 14 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ http://refugeeacademy.org/upload/library/books/من%20الأكاديمية/Asool.pdf نسخة محفوظة 2019-09-27 على موقع واي باك مشين.
  7. أ ب "نبذة تاريخية عن المْجيدل-الناصرة من كتاب لكي لا ننسى لوليد الخالدي". فلسطين في الذاكرة. 1 يونيو 2013. مؤرشف من الأصل في 29 يونيو 2017. اطلع عليه بتاريخ 3 أغسطس 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

روابط خارجية[عدل]

Flag of Palestine.svg
هذه بذرة مقالة عن موضوع عن تجمع سكني فلسطيني بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.